Islam Religion Humanité.  Index du Forum Islam Religion Humanité.
L'enregistrement ne prend que quelques secondes. Copier/coller de ce lien : http://forumalgerie.xooit.com/profile.php?mode=register ou cliquez sur S'enregistrer ci-dessous.
 
 FAQFAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

زلزال بقوة 5.6 درجات على سلم ريشتر تثير الذعر والهلع لدى المواطنين, الكــــــابـــــــــــــــــــوس

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    Islam Religion Humanité. Index du Forum -> Bienvenue Islam Religion Humanité -> Administration. Reglement. -> -> -> > -> منتدى الجزائر فرنسا المغرب العربي العالمي -> الجزائري المعلومات والأخبار ، والسياسية والاقتصادية والاجتماعية...
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
Mont du desert
Modérateur

Hors ligne

Inscrit le: 29 Jan 2010
Messages: 5 084
Localisation: france
Masculin
Point(s): 2 111
Moyenne de points: 0,42

MessagePosté le: Sam 2 Aoû - 11:30 (2014)    Sujet du message: زلزال بقوة 5.6 درجات على سلم ريشتر تثير الذعر والهلع لدى المواطنين, الكــــــابـــــــــــــــــــوس Répondre en citant

 
 
 
 
اهتزت الأرض أمس، بالجزائر العاصمة وعدد من الولايات الوسطى المجاورة لها، عند الساعة الخامسة و11 دقيقة صباحا، هذا الزلزال الذي أثار حالة من الذعر والهلع والخوف لدى العاصميين وسكان الولايات المتاخمة بلغت شدته 5.6 على سلم ريشتر، خلّف ست وفيات و420 جريح، حسب الحصيلة الرسمية، وعدا تشققات بعض العمارات، لم تسجل خلية الأزمة التي شكلتها وزارة الداخلية والجماعات المحلية خسائر مادية أو انهيار للعمارات. 
 
وعلى خطى وزارة الداخلية، شكلت وزارة الصحة خلية أزمة مماثلة أكدت أن حصيلة الزلزال الذي تم تحديد موقعه بعيدا ببضع الكيلومترات فقط عن منطقة بولوغين، فقد خلفت الهزة الأرضية ست حالات وفاة، ويتعلق الأمر -حسب ذات المصدر- بأربعة أشخاص أصيبوا بالهلع ودفعهم الخوف إلى الالقاء بأنفسهم عبر النافذة وشخصين آخرين لقيا حتفهما إثر سكتة قلبية. 
 
وأشار وزير الصحة لدى معاينته المصابين بمستشفى بن عكنون إلى أن المصابين قد غادر غالبيتهم المؤسسات الاستشفائية بعد تلقي العلاج، مضيفا أن “21 منهم فقط قد تم إبقاؤهم في المستشفى، من بينهم سبعة من المفترض بحسب الوزير أن يكونوا قد خضعوا لعمليات جراحية، الحصيلة التي ارتفعت من خمسة أشخاص لقوا حتفهم وإصابة 107 آخرين بجروح متفاوتة جراء الزلزال بعد أقل من ساعتين إلى وفاة 6 أشخاص وإصابة 420 شخص تقريبا تعتبر نهائية بحسب مصادرنا بوزارة الداخلية والجماعات المحلية والمديرية العامة للحماية المدنية، هذه الأخيرة التي أكدت أن الخسائر المادية من انهيارات للعمارات والمساكن وتحطم سيارات تكاد تكون منعدمة، عدا بعض التشققات وبعض الانهيارات لجدران البنايات الهشة”. 
 
وحسب خلية الأزمة بوزارة الداخلية والجماعات المحلية، فحالات الوفيات تتعلق بامرأة تبلغ من العمر 33 سنة لقيت حتفها إثر سكتة قلبية ببلدية برج الكيفان، وشاب يبلغ من العمر 30 سنة توفي بعد أن ألقى بنفسه من الطابق الثالث من البناية التي يقيم بها ببلدية الرويبة، و شاب آخر ألقى بنفسه من الطابق الثاني من البناية التي يقيم بها ببلدية الرويبة أيضا. كما توفيت امرأة تبلغ من العمر 30 سنة بعد أن ألقت بنفسها من الطابق الأول من البناية التي تقيم بها ببلدية سيدي محمد بالعاصمة، علاوة على امرأة أخرى تقيم ببلدية المرادية لقيت حتفها إثر تعرضها لسكتة قلبية. 
 
وحسب حصيلة الداخلية، فقد تم إحصاء على مستوى 33 مركزا استشفائيا تابعا لولاية الجزائر استقبال 654 مواطن تلقوا الفحوصات الضرورية، من بينهم 90 جريحا تم إسعافهم وغادروا جميعهم هذه المراكز باستثناء ثلاث حالات موجودة بمستشفى بن عكنون وحالتين بمستشفى باب الوادي لاستكمال العلاج. وبولاية بومرداس، استقبلت المصالح الاستشفائية 167 مواطن من بينهم 16 جريحا، فيما سجلت على مستوى ولاية البليدة إصابة مواطن نقل إلى المستشفى وغادره بعد تلقي الاسعافات اللازمة. 
 
عقب وقوع الزلزال، سارعت كل من وزارات الداخلية والصحة والسكن إلى تشكيل خلايا أزمة لمتابعة الوضع، فيما سخرت مصالح الحماية المدنية ومختلف المصالح الاستشفائية الوسائل الضرورية للتكفل بالمواطنين الذين تنقلوا بأعداد معتبرة لتلقي العلاج والاسعافات اللازمة، لا سيما على مستوى ولايات الجزائر العاصمة وبومرداس والبليدة. 
 
الشروق تعاين قاطني الأحياء المجاورة لموقع الهزة وتنقل صرختهم للمسؤولين 
 
خافوا ربي فينا … قبل الكارثة 
 
“عشنا ثوان من الرعب.. أحسسنا أنها ساعات لشدة الصدمة وقوة الهزة التي لم نكن نتوقع أننا سننجو منها، لكنها جعلتنا نعيش مأساة البنايات الآيلة للسقوط من جديد” هي تصريحات للكثير من المواطنين في بلديات بولوغين ورايس حميدو وباب الوادي القريبة من مركز الهزة الأرضية التي استفاق على وقعها سكان الجزائر العاصمة ليخرجوا إلى الشارع منذ الصباح الباكر خوفا وهلعا. 
 
وفي جولة استطلاعية قامت بها الشروق عبر مختلف بلديات العاصمة منذ صباح أمس، وقفنا على حجم المعاناة التي يعيشها سكان البنايات الهشة وشدة الرعب الذي عاشه المواطنون بالعاصمة، حيث افترشوا الساحات العمومية وبقوا لساعات في سياراتهم ورفضوا الرجوع إلى منازلهم، وخاصة في البلديات القريبة من مركز الهزة. 
 
سكان رايس حميدو وتسونامي 
 
تنقلنا إلى بلدية رايس حميدو صادف حافلة لرجال الحماية المدنية الذين تنقلوا إلى العمارة 74 بحي قبلاج والتي تضررت نتيجة الزلزال وتشققت جدرانها وسقطت الصخور منها، خاصة أنها تقع على صخرة فوق البحر، وتقطن فيها 32 عائلة، حيث كانت ملامح الخوف والهلع تخيم على سكان العمارة والذين فضلوا البقاء خارجا خوفا من سقوطها وانهيارها في عرض البحر، حيث يقول أحد المواطنين “لقد تذكرنا تسونامي أندونيسيا لما سمعنا الزلزال، وخفنا أن يرجع البحر علينا”، نفس ما أكده السيد “ن،ي” والذي قال “الهزة كانت جد عنيفة وأحسسنا بها بقوة، خاصة أن عمارتنا تقع فوق صخرة على البحر لدرجة أن النوافذ تحطمت وسقطت في البحر”، وأضاف “تمت برمجتنا في الترحيل، لكن ماذا ينتظرون منذ سنة 1996 ونحن نملك قرارات استفادة، لأن العمارة مصنفة في الخانة الحمراء، لكن لم يتم الالتفات إلينا”، وأردف “قوة الزلزال أثارت رعبنا ولا يمكننا أن نبقى يوما آخر هنا، خاصة أن الصخور التي تقع عليها العمارة سقطت منذ زلزال 2003 ويمكن في أي هزة ارتدادية أن تقع في عرض البحر”. 
 
وفي السياق ذاته، تقول السيدة “ن” التي رافقتنا لترينا حجم الخسائر التي أصابت منزلها “انظروا، هل هذه شقة محترمة.. غرفة ومطبخ أعيش فيهما مع 8 من أفراد عائلتي”، لتصرح “قبل أن يضرب الزلزال، كنت قد صليت وتناولت السحور، لأني صائمة وبعدما خلدت إلى النوم رأيت السقف ينهار فوق رأسي والخزانة كانت ستقع علي، لأكتشف أنها “زلزلة”، حاولت الهرب، لكن لم أستطع، فالبحر من ورائي والحطام من أمامي”، تجهش هذه السيدة بالبكاء، وهي تقول “صبرنا بزاف، عندي ثلاثة أيتام أربيهم ومنذ 2003 ونحن ننتظر الترحيل دون فائدة، ماذا يريدون، هل يريدون أن نموت حتى يرحلونا؟”، لتقاطعها سيدة أخرى “كلما يضرب زلزال تأتي البلدية وتحصينا، ثم يغيبون دون رجعة، يتذكروننا فقط في الكوارث.. أهذه حياة؟ وتشير بأصبعها للسقف الذي سقط”. 
 
وتروي لنا السيدة “ن،ط” معانتها في هذه العمارة، وشدة الخوف الذي عاشته أمس قائلة “جلست في مكاني، وأنا أشهد وظننت أني لن أخرج من هذا المنزل، وسيسقط كله في البحر، ولما توقفت الهزة، خرجت إلى الشارع مع أبنائي، لكن إلى متى هذه المعاناة، جارتي سقط فوقها السقف، ولحسن الحظ لم يحصل لها شيء”. 
 
وعود بالترحيل عمرها 10 سنوات 
 
وتساءل المواطنون في حديثهم إلى الشروق عن موعد ترحيلهم الذي طال، خاصة انهم سئموا الوعود المناسباتية، حيث تقول السيدة “و،ن” في حديثها مع رئيس بلدية رايس حميدو الذي تفقد البنايات الهشة “هل تريد أن أكون في العراء رفقة أولادي الأربعة، وهل يعقل أن يتم ترحيل جميع سكان العمارة في “ميرامار” والمصنفة في الخانة الحمراء إلا مسكن “عجوزتي” البالغة من العمر 85 سنة بحجة أنها لم تكن في منزلها وقت الترحيل؟”، وتقاطعها سيدة أخرى “نريد حلا، بناتي وأولادي ماتوا من الخوف، ولا يريدون دخول المنزل من جديد”، وتضيف “كل يوم، يقولون لنا اليوم ترحلون، ومنذ سنوات ونحن ننتظر دون جدوى”. 
 
سكان بولوغين تحت وقع الصدمة 
 
وفي بلدية بولوغين، تنلقت عناصر الحماية المدنية للمساهمة في إخلاء عمارة من خمسة طوابق سقطت أعمدتها جراء الزلزال، وخرج سكانها إلى الشارع، حيث يقول السيد “م،م”: “العمارة تطل على البحر، وهي مصنفة في الخانة الحمراء، تقطنها 13 عائلة ولم يتم ترحيلها رغم كل الكوارث التي مرت عليها”، وأضاف “لن نبيت مجددا هنا، أولادنا منذ الصباح وهم في الخارج، هل يريدون قتلنا”، لتتدخل سيدة أخرى طلبت منا الدخول إلى المنزل، حيث بينت لنا حجم الكارثة والتصدعات والشقوق، وهي تقول “هل هذه حياة عادية، لا يمكننا البقاء هنا، لأن الأعمدة انهارت، وممكن جدا أن يسقط المنزل علينا”، لتضيف سيدة عجوز، وهي ترينا منزلها “حاولنا ترقيع ما يمكن رقيعه لتصلح للعيش البشري، لكن ماذا نفعل “زوجي مات بالقنطة تاع الرحلة”، منذ 1968 ونحن نسكن في هذا المنزل، وأخي مات هو الآخر ولم ير “الرحلة”، أين نذهب الآن، نحن خائفون وزوجة ابني حامل”، 
 
تتدخل البنت الصغرى لترفع نداءها للمسؤولين “تم إحصاؤنا في “الرحلة”، لكن نريد ترحيلا فوريا، لا يمكننا البقاء في عمارة الموت، إننا نعاني ولن يحس بنا إلا من عاش مثلنا”، وتضيف سيدة أخرى “لو لم نهرب إلى الشارع لانهارت العمارة فوق رؤوسنا” تقول. 
 
مواطنون في الشوارع 
 
وبسبب التصدعات والانهيارات التي أصابت بيوت المواطنين ببولوغي ، قرروا انتظار رئيس البلدية والوالي في الشارع علّهم يشكون حالهم ويحصلون على تطمينات بخصوص “الرحلة”، وبمجرد وصول رئيس بلدية بولوغين نصر الدين زعتر، والوفد المرافق له لتفقد حالة العمارة الآيلة للسقوط، التف حوله المواطنون وطالبوه بالترحيل الفوري، فيما أكد هذا الأخير في تصريح للشروق بأن المعنيين مسجلون في قائمة الترحيل المعنية بها السكنات الهشة، وهناك تعليمات لترحيلهم حسب الأولوية بعد كارثة الزلزال، لكن بعد ما تفصل في ذلك اللجنة المكونة من الخبراء، ليقول “سيكون الترحيل الفوري حسب الأولوية، لأنه لو نضع كل الطلبات فكل سكان البحر متضررون، لكن هناك أولويات”. 
 
عائلات مركز العبور بباب الواد تنتظر منذ 10 سنوات 
 
جعلت الهزة الأرضية التي ضربت صباح أمس وسط العاصمة سكان باب الوادي يتذكرون من جديد مآسي الكوارث الطبيعية التي مرت عليهم، ليعيش سكان مركز العبور بشارع بوعلام نجار باب الوادي المأساة من جديد، ليجدوا أنفسهم في الشارع، خاصة أنهم كانوا يستعدون “للرحلة” وينتظرونها بفارغ الصبر بعد ما ذاقوا مرارة الانتظار منذ سنة 2003، وهو تاريخ إسكانهم في هذه العمارة كمركز عبور بعد زلزال بومرداس على أساس ترحيلهم إلى سكنات لائقة، لكن السنوات مرت ليعيشوا زلزالا آخر، وهم في “عمارة الموت”، حيث التقينا السيد “ك،م” الذي كان يبحث عن رئيس البلدية ووفد وزير الداخلية ليخبرهم بحجم معاناة تعيشها عدة عائلات، لكن بمجرد رؤيته لآلة التصوير طلب منا الدخول معه للعمارة، والتي لم يبق منها سوى سلالم مكسرة وأسقف مهترئة وجدارن متشققة، ليقول “مرً رئيس البلدية مع وزير الداخلية، لكنهما لم يطلعاهما على حالة هذه العمارة المزرية”، وأضاف “نحن نمثل حوالي 60 عائلة، تم إسكاننا مؤقتا منذ زلزال 2003 في مركز العبور على أساس ترحيلنا سنة 2007، لكن لم يحدث ومازلنا ننتظر”. 
 
تتجاوز 6 درجات 
 
بوناطيرو: زلزال أمس كلاسيكي ولا يشكل أي خطر 
 
وصف الخبير في علم الفلك والجيوفيزياء لوط بوناطيرو، الهزة الأرضية التي ضربت العاصمة أمس وبلغت بقوتها 5.8 درحة على سلم ريشتر وفق تقديره، بالنشاط الزلزالي الكلاسيكي الذي يشهده عمق البحر المتوسط، وهي ليست أبدا أزمة زلزالية خلافا لزلزال بومرداس، لأن شدتها لا يمكن أن تتجاوز الـ6 درجات على سلم ريشتر. 
 
وبدد بوناطيرو خوف وقلق سكان العاصمة والمناطق المجاور لها، الذين خرجوا صبيحة أمس مسرعين إلى الشوارع فور شعورهم بالأرض وهي تهتز تحتهم، مؤكدا في تصريح للشروق بأن البحر الأبيض المتوسط عرف هزات متتالية خلال عشر ساعات متتالية، أي ما بين الساعة الثامنة مساء من أول أمس والخامسة صباحا من نهار أمس، إذ تم تسجيل هزات في كل من المغرب على مستوى جبل طارق، والبرتغال وهزتين بفرنسا ثم الجزائر، وهذا يعد حسبه دليلا قاطعا على أن البحر المتوسط هو في نشاط محلي ومرتقب منذ سنوات، كما أنه موسمي ويشمل المنطقة التي تعرف بالتقاء القارتين الأوروبية والإفريقية، ويربط لوط بوناطيرو بين موجة الحرارة التي تعرفها البلاد منذ نهاية شهر جويلية الماضي والنشاط الزلزالي، قائلا بأن زلزال أمس أتى بعد موجة من الحرارة أو ما يعرف بفترة الصمايم التي تمتد من 24 جويلية إلى غاية نهاية شهر أوت من كل سنة، يضاف إليها عوامل أخرى كالمجال المغناطيسي والجاذبية والدورات الفلكية، مؤكد بأن زلزال أمس هو كلاسيكي ولا يحمل اي خطر، وهو ضمن نشاط زلزالي عادي يمتد على مدى 11 عاما وكان بدايته في 2003، مطمئنا سكان العاصمة بأن الظاهرة جد عادية، ونصحهم بالعودة إلى بيوتهم وبالتحلي باليقظة وتفادي الاستسلام للخوف والذعر. 
 
وذكر المتحدث بزلزال بومرداس الذي جاء في سياق أزمة عالمية تخللها وقوع هزات عنيفة عبر عدد من البلدان تراوحت شدتها ما بين 6 و7 درجات على سلم ريشتر وفي فترات متقاربة، وفي تقدير المصدر فإن الهزة الأرضية التي تقع في عمق البحر تعد أخطر بكثير من تلك التي تقع على اليابسة، بسبب المد البحري الذي ينتج عنها، كاشفا بأن مجموعة من الصيادين لاحظت موجة كبير في عرض البحر، لكنها سرعان ما انخفضت قوتها، فضلا عن الغازات النادرة التي تتسرب في عمق البحر، والتي تؤدي إلى تغييرات في الدورة السمكية والنباتية ستظهر فيما بعد، قائلا بأن الهزات التي أعقبت الهزة الرئيسية كانت في تناقص من حيث الشدة، وهي عبارة عن الطاقة المتبقية في باطن الأرض. 
 
وتأسف بوناطيرو للتصرفات السلبية لبعض المواطنين، الذين رموا بأنفسهم من شرفات المنازل بسبب الخوف والذعر، قائلا بأنه على الجهات المعنية تنظيم حملات تحسيسية لتلقين الأفراد كيفية التعامل مع الكوارث الطبيعية من بينها الزلازل، فضلا عن الاعتماد على الطرق الحديثة في إنجاز البنيايات، والاعتماد على البناء المرصوص تطبيقا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم، “المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا”، قائلا بأنه قدم مؤخرا بحثا مطولا ومفصلا بالإمارات العربية حول البنيان المرصوص، معتقدا بأن القانون الذي أصدرته الحكومة والمتعلق بالكوارث الطبيعية ليس كافيا، وإن كان قد حقق بعض النتائج الإيجابية، بدليل تراجع حجم الخسائر المادية منذ زلزال بومرداس. 
 


 
 
  

_________________
LEVOCARNIL 100mg/ml sol buv : Traitement médical pour 1 garçon de 5 ans et sa soeur Kenza de 8 ans a Skikda. Ce médicament n'est pas distribué en Algérie (2010)


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur Yahoo Messenger Skype
Publicité






MessagePosté le: Sam 2 Aoû - 11:30 (2014)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    Islam Religion Humanité. Index du Forum -> Bienvenue Islam Religion Humanité -> Administration. Reglement. -> -> -> > -> منتدى الجزائر فرنسا المغرب العربي العالمي -> الجزائري المعلومات والأخبار ، والسياسية والاقتصادية والاجتماعية... Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | Panneau d’administration | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2017 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com powered by ArgenBLUE free template